آسياكرة القدم

حصيلة رقمية مميزة لمنتخب قطر في الدور الثاني لتصفيات مونديال 2026

الدوحة: يواصل المنتخب القطري الأول لكرة القدم تحضيراته لمواجهة الهند يوم الثلاثاء المقبل على استاد جاسم بن حمد، في ختام الدور الثاني من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027.

ونجح المنتخب القطري في تصدر مجموعته برصيد 13 نقطة، وضمن التأهل رسميا لكأس آسيا، والعبور للدور الثالث من تصفيات المونديال، ويتطلع لتحقيق الفوز أمام الهند في الجولة السادسة والأخيرة من أجل انهاء المرحلة الحالية دون خسارة، والاستعداد بأفضل صورة للدور الثالث الذي سيحدد المنتخبات المتأهلة للنسخة المونديالية المقبلة.

وتعكس الأرقام الإحصائية تفوق كبير للمنتخب القطري في المجموعة الأولى، حيث خاض 5 مباريات في الدور الثاني من التصفيات وتمكن من تحقيق 4 انتصارات في مقابل تعادل وحيد، ولم يخسر أي مباراة.

وكانت الجولة الأولى قد شهدت فوز قطر على أفغانستان 8 – 1 في الدوحة، ثم فوز قطر على الهند 3 – 0 في بوبانيسوار وشهدت الجولة الثالثة انتصار المنتخب القطري على الكويت 3 – 0 في الدوحة، وشهدت الجولة الرابعة فوز قطر على الكويت 2 – 1 في الكويت، وشهدت الجولة الخامسة تعادل قطر مع أفغانستان دون أهداف على استاد الأمير عبدالله بن جلوي في الأحساء بالمملكة العربية السعودية.

وسجل المنتخب القطري في الدور الثاني من التصفيات 16 هدفا، واستقبل هدفين فقط، وتصدر المجموعة بفارق كبير عن أقرب المنافسين، حيث يحتل المركز الأول برصيد 13 نقطة، متقدما على منتخب الهند الذي يحتل المركز الثاني برصيد 5 نقاط، بفارق الأهداف عن منتخب أفغانستان الذي يمتلك نفس الرصيد من النقاط، في حين يحتل المنتخب الكويتي المركز الرابع برصيد 4 نقاط.

ويتطلع الإسباني ماركيز لوبيز مدرب المنتخب القطري لمواصلة مشواره في تدريب المنتخب بنجاح، حيث لم يخسر أي مباراة رسمية منذ تولي المهمة، فقد قاد المنتخب القطري للتتويج بكأس آسيا 2023 التي اقيمت في الدوحة، ليحتفظ/ الأدعم / باللقب الذي ناله نسخة العام 2019 في إنجاز غير مسبوق لكرة القدم القطرية.

ويطمح المدرب لمواصلة المشوار أيضا في التصفيات الآسيوية دون خسارة فقد قاد منتخب قطر في ثلاث مباريات بالتصفيات المشتركة حقق خلالها انتصارين أمام الكويت ذهابا وإيابا ثم التعادل أمام أفغانستان ويسعى للفوز أمام الهند لإنهاء الدور الثاني بنجاح، ثم الاستعداد للدور الثالث الذي يحمل أهمية كبيرة للغاية.

وشهد الدور الثاني مشاركة 36 منتخبا تم توزيعها على تسع مجموعات، وضمت كل مجموعة أربعة منتخبات ويتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور الثالث من التصفيات كأس العالم، وتحصل هذه المنتخبات المتأهلة على بطاقات المشاركة في كأس آسيا 2027 التي ستقام في السعودية.

وفي الدور الثالث، سيتم توزيع المنتخبات المتأهلة على ثلاث مجموعات، بحيث تضم كل مجموعة ستة منتخبات تتنافس بنظام الدوري المجزأ من مرحلتي ذهاب وإياب، ويتأهل أول منتخبين من كل مجموعة مباشرة إلى كأس العالم.

في حين يبلغ ثالث ورابع كل مجموعة الدور الرابع الذي سيشهد توزيع المنتخبات على مجموعتين تضم كل مجموعة ثلاث منتخبات، يتأهل أول كل مجموعة إلى المونديال، فيما يخوض صاحبا المركز الثاني ملحقا قاريا للتأهل إلى الملحق العالمي .

وتحصل قارة آسيا على 8 مقاعد مباشرة في كأس العالم 2026، بالإضافة إلى نصف مقعد بين الاتحادات القارية .

قنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى